وأضافت متحدثة باسم الشرطة في بيان “لا يمكن إعطاء أي تفصيل آخر في الوقت الراهن”.

من جهتها، قالت وزارة العدل في بيان إن استجواب نتانياهو تولاه محققون من وحدة “لاهاف 443” التابعة للشرطة والمتخصصة بمكافحة الفساد.

وأضافت الوزارة في بيانها أن رئيس الوزراء استجوب “بشبهة تلقي هدايا من رجال أعمال”، في أول تأكيد رسمي للمعلومات التي نشرتها وسائل الإعلام بهذا الصدد.

وذكرت الوزراة أن بعض المعلومات التي تلقتها الشرطة خلال التحقيق ومفادها أن نتانياهو تلقى “بصورة منتظمة” من أثرياء، رحلات سفر إلى الخارج إضافة إلى هدايا، لم تصل لدرجة إثارة “شك معقول بحصول جرم يبرر فتح تحقيق جزائي”.

وكان نتانياهو نفى في شريط فيديو نشر على صفحته على موقع فيسبوك أي تورط له بالفساد.

ويجبر القانون الإسرائيلي أي عضو في الحكومة بما في ذلك رئيسها على الاستقالة في حال وجهت إليه رسميا تهمة فساد.