بالوثيقة .. القضاء يصدر مذكرة قبض بحق نجل رئيس ديوان الوقف السني عبداللطيف الهميم على خلفية فضيحة كاميرات حمامات النساء

أصدر القضاء العراقي مذكرة قبض بحق نجل رئيس ديوان الوقف السني عبداللطيف الهميم المدعو سرمد على خلفية فضيحة كاميرات المراقبة التي تم وضعها في حمامات النساء وغرف الموظفات والموظفين بديوان الوقف السني في بغداد.

يشار الى ان المدعو سرمد قام بنصب عدد من كاميرات المراقبة في الحمامات والغرف بدلا عن معدات الحريق الموجودة في السقوف وقام بتصوير النساء في الحمامات, وقد صدرت مذكرة قبض بحقه، بعد ان هرب الى خارج خارج العراق.

وقال مصدر مطلع بأن كاميرات المراقيبة تم نصبها بأمر من والده عبداللطيف الهميم، وكانت الكاميرات متصلة بغرفة مراقبة في غرفة خاصة بالمكتب الخاص لرئيس الديوان، مشيراً الى ان القضاء مازال يحقق مع رئيس الديوان، مرحجاً صدور قرار حكم بالسجن بحقه على خلفية تورطه بهذه الفضيحة .

شاهد أيضاً

خلية الاعلام الحربي تتوعد باتخاذ الاجراءات القانونية بحق المسيئين للمؤسسة العسكرية

أكدت خلية الإعلام الحربي، الخميس، أن وقفة أغلب المؤسسات الإعلامية كانت تمثل العراق و”تتجلى أخبارها بالحقيقة”، وفيما …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *