الرئيسية | أخبار | مقالات | تحت المجهر | أضواء | حديث الساعة | صورة وتعليق | المنتدى | الأرشيف | سجل رأيك | rss | إتصل بنا

ارشيف عراق القانون
مهم جدا: تم الانتقال للتصميم الجديد، يمكن الانتقال بالضغط هنا. وستبقى هذه الصفحة للارشيف فقط

 

New Page 6

 مهلا شيخ صباح الساعدي


 

 د. ناهدة التميمي   .

لطالما اعجبتني صراحتك وشجاعتك في قول الحق وتعقب الفساد واشارتك بكل وضوح الى مكامن الخلل والفساد ومواقعه والمسؤولين عنه .. ولكني فوجئت بفيديو لك يهاجم السيد رئيس الوزراء بشكل غير منطقي ولامبرر له .. وانا وان كنت قد آليت على نفسي ان لااتولى الدفاع عن اي  مسؤول ابدا فالسياسيون ادرى ببعضهم ,وهم اقدر على التصدي لما يكال لهم من تهم ومن مثالب وتقولات .. كما اني قد عاهدت نفسي ان اكتب بشكل مستقل ولا علاقة لي بفلان او علان وان اكون صوتا للمحرومين والفقراء ومن لاصوت له فقط .. فالمسؤول لديه الف وسيلة ووسيلة للدفاع عن نفسه ودحض ادعاءات غيره ..
ولكني وجدت في تصريحاتك النارية شيء اكبر من الاعتيادي وانفعالاتك كانت مبالغ فيها ولامبرر لها ..
وحسب الفديو الذي رايته كان الشيخ صباح الساعدي يرعد ويزبد وهو يكيل التهم الى السيد المالكي ويتهمه بالديكتاتورية وبانه مثل صدام وبان الدور قادم على كل المسؤولين الباقين لينكل بهم .. واظن ان الشيخ الساعدي كان يقصد لينكل بهم مثلما نكل بالهاشمي ..
عجبا ياشيخ صباح فالبعض يقول ياننا لم نراك تتميز غيضا كما هو حالك في هذا التصريح عندما فجر الدايني البرلمان وهرب وعندما اباد نصف محافظة ديالى لتنظيفها من الشيعة كما اطلقوا على العملية بامر من السعودية في عملية ( تنظيف الاعشاش ) وهي تشمل ديالى والموصل وكركوك وتلعفر وبغداد وكل المناطق المختلطة التي يتواجد فيها شيعة ال البيت
ولم نراك تزبد وترعد عندما اباد عدنان الدليمي معظم المواطنين في حي العدل والمفخخات وجدت في بيته وعلى اصابع حمايته واولاده اثار التي ان تي وهذا فساد برلماني اخر بيّن .. ولم يهتز لك شاربا وقد وجدوا في حمامات بيوتهم مسالخ لذبح الابراياء .. ولم يطرف لك جفن عندما وجدوا في بيت ظافر العاني اكداسا من العتاد وكل البنادق قد كتب عليها وما رميت اذ رميت ولكن الله قد رمى ..
وكذلك الشعلان الذي هرب بالمليارات في صفقات السلاح الوهمية ولا ايهم السامرائي الذي احتمى بالسفارة الامريكية بعد ان اخذ المقسوم من صفقات الفساد وهي ملياري دولار ..
كما ان هنالك من يقول بانك انت نفسك تشير اليك اصابع الاتهام في عمليات تهريب النفط فهل يصح لاحد ان يتهجم عليك بهذا الشكل السافر دون ادلة كما تتهجم انت على المالكي .. ثم اليس قتل المواطنين وزرع الناسفات من قبل حماية الهاشمي فساد حكومي وسياسي بيّن فلماذا لم تهاجمه .. واليس تفجير انابيب النفط في كركوك بشكل مستمر لايقاف التصدير من هذا الحقل فساد بيّن واجحاف بحق كل العراقيين فلماذا انت ساكت عليه .. وصفقات النفط بين حكومة الاقليم والشركات العالمية والعقود اليست خروج على الدستور وعلى حق كل الشعب في الثروة فما بالكم على رؤوسكم الطير .. ولماذا التهم والاتهامات للمالكي فقط .. على الاقل عندها سنقول انك معتدل في توجيه التهم للجميع وليس لطرف واحد.
نعم اقول ان الفساد هو الفساد وان كل مفسد يجب ان ينال جزاؤه العادل على ان تكون هنالك عدالة بكيل التهم .. فهناك من يقول انك لم تنتفض غيضا الا بعد ان اصدرت مذكرة القاء القبض بحق الهاشمي .. ثم لماذا هذا التحامل على المالكي اليس هو من وقع على اعدام الطاغية فيما تهرب الاخرون وتغيبوا عن المشهد بالف حجة وحجة
اليس هو من طالب الامريكان وبجراة بالانسحاب وقد نجح
اليس هو من امر بملاحقة عتاة البعثيين والقاعدة التي تحتمي بهم ولم يخشى اذنابهم ومموليهم في الداخل والخارج لان الامر يتعلق بالدم العراقي وحرمته .. اليس هو من قال للمطلك لو كان ابني قد اقترف ما اقترفه حماية الهاشمي لقدمته للعدالة
اليس هو من وقف بوجه تقسيم العراق التي ارادوا دخولها من بوابة الاقاليم المسمومة التي ظاهرها شيء وباطنها يخفي التقسيم والتفتت .. ياشيخ صباح مهلا .. هنالك للرجل من المواقف المشرفة الكثير ولكن مشكلته في قومه الذي يتامرون عليه ويكيدون له ليضعفوا موقفه بدلان يساندوه ويعاضدوه ويشدوا من ازره ..










المحرر: مصطفى الحسيني

  

   

  2303    81  
 
 

أدوات  :

  طباعة الموضوع  |   أرسل تعليق  | حفظ الموضوع     


الصفحات
1 
23 > >>
 
الكاتب: زائر صباح الساعدي [بتاريخ : الأربعاء 28-12-2011 08:45 مساء ]

عاشت يدك يا ست ناهدة الفاضلة فقد وضعت نقاطا كثيرة على حروف كثيرة، وأثرت للساعدي أمورا سوف لن يعرف ما سيقول عنها. لقد ايتلانا الله بأمثال الساعدي هذا ممن لا يجيدون إلى النفخ في القرب وقرع الطبول واستلام الراتب مع المخصصات والنهش في سيرة الناس. ثلاثة قد ابتلانا الله بهم: صباح الساعدي وميسون الدملوجي وحيدر الملا!!!

 
 

الكاتب: زائر اشك في ثلاث انواع من الناس بعد ان تحرر العراق من البعث الدكتاتوري وهم ثلاث انواع الكارهين للمالكي لا [بتاريخ : الأربعاء 28-12-2011 08:54 مساء ]

اشك في ثلاث انواع من الناس بعد ان تحرر العراق من البعث الدكتاتوري وهم ثلاث انواع الكارهين للمالكي لان المالكي همه تطبيق القانون واستقرار الوضع والصنف الاخر الذي يكره امريكا بعد ان حررت العراق والثالث من يكره الامام علي عليه السلام  هؤلاء الاصناف مشكوك فيهم

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الأربعاء 28-12-2011 08:58 مساء ]

تحياتي ا ختنا العزيزة د. ناهده تحياتي وسؤالي عن مصير موقعكم ان شاء الله خير , حقا اننا قلقنا وبعثنا لكم ايميلا نتمنى ان يكون العارض بالريش

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الأربعاء 28-12-2011 09:08 مساء ]


  تحياتي لك د.ناهدة الأصيلة

  1. شاهدت هذا الفديو قبل أيام وبالصدفة لأنه لايعجبني أن أشاهد هذا الشخص المريب والواضح ان الفيديو قبل
    موضوع الهاشمي ولم نسمع له تصريح بهذا الخصوص.
  2. دائما أفكر ب( لماذا يتصرف صباح بهذه الطريقة) ولم أجد جوابا سوى أنه على شاكلة محمد حمزة الزبيدي
      ومزبان وأمثالهم أي (Inferiority complex  ).

  مع أحترامي وتقديري لك

 
 

الكاتب: زائر مادام ضد المالكي فهو شريف !!!! [بتاريخ : الأربعاء 28-12-2011 09:08 مساء ]

الضجة الأخيرة وحدة التصرح والهجوم الاخير للنائب الساعدي على المالكي دليل واضح يثبت ان الاتهامات الموجهة للهاشمي حقيقية وأن مالدى المالكي من الادلة والملفات حقيقي وأنها تكفي لإسقاط الهاشمي وشخصيات كبيرة اخرى !!!!!! مما سيعزز سلطة المالكي أكثر من السابق ويعطيه من القوة ما يصعب على الاخرين ابتزازه سياسيا وعرقلة سير الحكومة باي شكل !!! وهذا هو المهم وهو ما يغيض الساعدي ومن معه فهو ليس حزينا على الهاشمي وغيره بل ما يحزنهم ان يسقط احد خصوم المالكي حتى لو كان الزرقاوي !!!!!!للأسف اخذ البعض مبدأ المعارضة المطلقة للمالكي والدفاع عن مخالفيه حتى لو تطلب الامر جعل الزرقاوي شهيدا والقاعدة مجاهدة والذباحين مظلومين والدليمي وجماعته مناضلون والملايين التي سرقها وزراء علاوي حق مشروع لهم مادام ضد المالكي !!!!

 
 

الكاتب: زائر alsaadi [بتاريخ : الأربعاء 28-12-2011 09:13 مساء ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,,اللة يعينك وينصرك حجي ابوااسراء علئ هولاء النواعيق

 
 

الكاتب: زائر رائعة انت ايتها الزميلة الوطنية والذكية [بتاريخ : الأربعاء 28-12-2011 09:47 مساء ]

تحية تكريم واحترام  للعراقية الفذه الدكتوره ناهدة الموقره
مناقشة جميله وغنية بالحيثيات والادله  لو كان لجلوب  قطرة حياء
لخجل واعتذر ولكن يظهر ان القطرة كانت قد سقطت من -دوب-اي الحاويات المائية التي كان ابن جلوب يهربها مسروقة الى اعداء العراق وقد تاءلم لان المالكي
بصولة الفرسان اوقف نزيفها
اسمحي لي تلطيفا للاجواء وتذكيرا ببعض محطات العراق المثخن بالجراح ان اسرد القصة التالية
في اواخر 1955 ارتئى المجرم المعتق نوري سعيد ان يرعب مثقفي العراق بعقوبة  غير مسبوقة بعد ان صارت السجون وحتى المشانق لاترهب العرقيين في النضال من اجل الحرية والتقدم-وهذه العقوبة هي اسقاط الجنسية العراقية عن مثقفي بلاد الرافدين فصدرت وفق مراسيم المملوك  التركي  نوري سعيد قائمة بعشرة من خيرة ممثلي الشعب العراقي باسقاط الجنسية العراقية عنهم  وقد كانت القائمه من حيث لايدري العميل الحقير صورة للتاءخي العراقي لانها جمعت الكل في واحد وقد كان لي شرف ان اكون واحدا منهم اصغرهم عمرا  واليكم بعض الاسماء توفيق منير العاني  كامل قزانجي الموصلي-المسيحي- بهاء الدين نوري  الكردي العراقي المعروف  زكي خيري المناضل البغدادي الشهير  صادق جعفر الفلاحي النقابي العريق-الكظماوي وانا الشاب الطالب الخانقيني العماري البغدادي واخرون من نفس النوعيات
المهم هنا ان  مرسوم الملعون نوري سعيد كان يتضمن ان يكون المرشح لتسقيط الجنسية محكوما بالمادة 89 الف ولم يقدم البراءه فحينما جمعونا من السجون والمواقف في سجن بغداد المركزي -باب المعظم حيث وزارة الصحة الان-ظهرت فضيحه وهي انني لم اكن قد حكمت بحياتي ناهيكم عن المادة اللعينة المذكوره
فقرروا على عجل تسفيري  للعمارة مكبلا وهناك ادخلوني على حاكم-قاضي منفرد
وقالوا لي انك متهم بالشيوعية وعليك شاهد عمل معك فادخلوا الغرفة شخص يكبرني اكثر من مرتين واخذ يسرد قصصا عن-بطولاتي-الشبوعيه ماانزل الله بها من سلطان وحينما اكمل -الشاهد -كلامه الطويل العريض وانا مشدوه  لانني لااعرفه ولم ينطق بكلمة صادقه  فساءلت الحاكم -سعادة الحاكم ولكن مااسم هذا الشخص
فقال اسمه-مهينو- وهنا صحت باعلى صوتي  رحمة الله على روح امك يامهينو اذ سمتك بهذا الاسم المقرف البشع لانها بحس الامومة عرفت انك ستهان في الدنيا والاخرة وكلامك هذا اليوم الا جزء من  مهانتك
فضحك الحاكم وقال بسرعه يفرج عن المتهم لعدم كفاية الادله
و-نجم - مقالتك يادكتوره ابن جلوب -اي الكلب المكلوب وهذا كاف لمعرفة سبب تطاوله على قائد شعبنا المنتخب  عبد الكريم قاسم الثاني-المواطن العراقي نظيف اليد والضمير  المستنير نوري كامل المالكي  والسلام على كل من يريد الخير للعراق ويعمل من اجله

 
 

الكاتب: زائر تعليق الى شيخ العهر البعثي الساقط [بتاريخ : الأربعاء 28-12-2011 09:52 مساء ]

ان الشيخ صاحب العمة البيضاء هو من اقزام صدام العفن ابن العوجه وصباح ايضا ابن العوجه
انك لمن السافلين ومن الساقطين واتمنى من عشيرة المالكي ان تقاضيك عشائريا وعلى البرلمان
ان يقوم بدوره لحماية الرؤساء لان هذا العفن تجاوز على سيده المالكي الذي اشرف منه ومن ينتمي
لها الساعدي وسياتي اليوم الذي تسحب به من عمامتك المشؤومه يا واطي هل باستطاعتك ان تتكلم
سابقا على ابن العوجه لكن العتب على الذين انتخبوك ووضعوا امانتهم في عنقك ياعار وهم عار مثلك
لادين لهم ولا اخلاق ولا مبدأ وانته نازع للغيره والاصاله تبا لك ولعمامتك التي وضعتها على راسك
العفن المتروس حقدا وكراهيه لافضل وانبل واشرف رجل من السياسيين الحاليين مثلك وامثالك.

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الأربعاء 28-12-2011 11:19 مساء ]

اخوان عموري الفرفوري ومقتدى البطن وصباح جلوب ومن شاكلهم
يستلمون اموال من السعودية والكويت والامارات لتقويض المالكي وضربه
ونراهم يهاجمون المالكي فقط ولايهاجمون السفلة الحقيقيين
امثال طارق الكردي الشركسي ومن مثله

 
 

الكاتب: زائر اما بعد ايها القرد [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 12:08 صباحا ]

اما بعد ايها القرد صباح الاساعدي

اسيادك الامريكان فقد خرجو

وعلاوي والهاشمي اولياء نعمتك فقد هربو

وكالكيك ال سعود علئ وشك السقوط

طبلت للبعثيين وحاربتنا بسلاحنا وقاتلنا صدام

وجهت التهم تلو التهم الئ نوري المالكي

المسدسات الكاتمه
العبوات الوهابيه
وااتبعت وافرحت اسيادك في قناة الحرة الامريكيه والبعث الشرقيه
والسومريه والبغداديه الخشلوكيه الاسرائيليه

هاهوة نوري المالكي حاكما عليك
اتشبه بصدام ؟

والله انت من صناعة صدام والصدام

اما رفيق دربك الاسرائيلي البعثي مصير مثل مصيرك الا انك لم تمت بعد
هذا مصير من يبيع شرفه للمخابرات واليهود
اين هادي المهدي اين علاوي اين الهاشمي
هم كلاب يهوديه يتخلصون منها بعد انتهاء الواجب
ها انت الان تصرخ بلا مجيب ايها المنافق علئ السواعد ان يغسلو عارهم مع احترامي لهم ؟

 
 

الكاتب: زائر قمة النفاق والدجل [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 12:27 صباحا ]

نعم قمة النفاق والدجل اذا المالكي يستخدم كواتم الصوت فمن الافضل  يقتل جدك الهاشمي يااارعن لاادري كيف انتخبوك عضو في البرلمان العتب مو عليك العتب على الذي اعطاك صوتة وبينت حقيقة معدنك الوهابي انا اجزم  واقسم باللة العظيم انت بواق ال سعود ودول النفاق في العراق تعسسا لكم ياااااااشباة الرجال

 
 

الكاتب: زائر الصوت العراقي الشريف [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 12:29 صباحا ]

الفاضلة التميمي  -  اكرر ما قالته سابقا بحقك - ارى العراق متجسدا فيك  - لااعلم بالتحديد دور هذا الرجل  المعمم  عندما كان صدام في السلطة - اما المالكي بالرغم من وجوده على راس مقر متواضع في دمشق - كان الرجل واللة يشهد يصول ويجول في وديان العراق وسهوله وجباله و اهواره - همه خلاص العراق من الطغيان  - يكتب قادة العراقية في صحيفة النيويورك تايمز يتهمون المالكي بالطائفية  و ينفذون هم تفجيرات طائفية في بغداد يذهب ضحيتها المئات من الابرياء - كان الاولى بالساعدي التصدي لهؤلاء  الخونة الذين يقتلون الابرياء - لا فائدة ترجى منهم ابدا سوى التشويش وعرقلة المسيرة - اما المالكي فسينصفه التاريخ حتما لان الرجل يحب الخير للجميع - العزيزة ناهده التميمي ستبقين قلما وصوتا وانسانا لايكل ولا يمل عن قول الحقيقة

 
 

الكاتب: زائر صباح شيش [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 01:43 صباحا ]

صلي علنبي صباح شيش وين وده اخوك الحديد مال جامع الرحمن وقسمه الغرماء مال مصرف البصره طلعت متداين مليار دولار من ابن كبه حته تفوز بلانتخابات وتشتري اصوات قذر وفاسد انته وين والمالكي وين يا حقير بيكم خير اتصدوت للارهاب

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 04:17 صباحا ]


تحية للدكتورة ناهدة التميمي
ان العراق وابناءه الشرفاء يتعرضون لهجمة من الخارج والداخل , وباقلامكم الاصيلة ستخطون صفحات الدفاع عن المظلومين .
فتحية لك ولكل كتابنا الاصلاء حفظكم الله للعراق ذخرا وقوة.




 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 06:12 صباحا ]

(الكلب كلب وان طوقته ذهب والقرد قرد وان وافى به الطرب)
قل ماتشاء فلن تجد اذان صاغيه فالزمان الذي يصدق به الناس كل مايقال ولى الى غير رجعه فانت ومن ععك سيلعنكم التاريخ الى ابد الابدين
ولكن اخلع العمامه فليس من صفات المعمم بذاءة اللسان والعتب كل العتب على من البسك اياها ونحن نطلبه ومن هذا المنبر ان ينزعها عنك

 
 

الكاتب: زائر صباح جلوب [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 09:16 صباحا ]

شكرا للدكتورة ناهدة على مقالها الرائع وتعسا للناعب ابن جلوب وتعسا لامثاله الذين يحسبون على شيعة علي ولكنهم حقيقة من شيعة السفيانيين . قبل فترة كتبت عن تصريحاته الوقحة بشأن السيد المالكي وتشبيهه بصدام الناقص فقلت اني ارى بان تشبيه الخنزير بصدام الناقص هو ظلم للخنزير وحاشا الخنزير ان اشبهه بصدام القذارة لاني احاول جاهدا ان اعثر على حسنة واحدة فقط لصدام ولكن دون جدوى , وحتى للحجاج الذي عرف بدمويته وبطشه مواقف يسجلها له التاريخ لايمكن ان يفعلها صدام وهي موجودة في كتب التاريخ لمن اراد ان يطلع عليها ويقارن .من هنا يمكن القول بان ابن جلوب لامشكلة له مع صدام ان لم يكن واحدا من كلابه .وقد تمنيت ان يرفع السيد المالكي عليه قضية وقد فعل, لكن الديمقراطية العراقية( المتفوقة على اعرق الديمقراطيات !!!!!) ميعت القضية ولم نسمع الى الان باتخاذ اي اجراء ضد ابن جلوب الذي يهذر ويكيل التهم جزافا . فلذا اتمنى على السيد المالكي ان يقاضيه عشائريا وهو اقل ما يمكن ان يفعل مع هذا الارعن .

 
 

الكاتب: زائر ابو موسى الاشعري [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 09:40 صباحا ]

لااعرف لماذا كلما شاهدت هذا الساعدي اتذكر الاشعري وغباءه بل هو طموحه بان ينال صفة القاضي النزيه العالم هو من قاده الى الحضيض وجعل التاريخ يلفضه لكونه كان اداة في فتنه لا اقول اي شي للساعدي سوى اتق الله في العمامه التي تضعها على راسك وفي.

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 11:08 صباحا ]


  شنو هذا الشاذي ابتلينا بيه وامثاله لا حول ولاقوة الابالله. الله ينتقم من صبيح المنافق الدجال

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 11:18 صباحا ]

شكرا للاخت الدكتورة الفاضلة على المقال وموضوعه المهم
ما يؤخذ على الشيخ صباح الساعدي بل ما يؤكد ان الرجل يصغي لحقده تجاه المالكي هو سكوته عن جميع الملفات التي اشرت اليها وملفات اخرى تتعلق بالفساد ، احيانا يلام بعض اعضاء الكتل السياسية حينما ينبشون ملف فساد اتباع الكتل الاخرى بانها تحمل طابعا سياسيا والا لماذا لا ينبشون ملفات الجميع ، واعتقد ان هناك فارق واضح بين الامرين وان اثارة هذا الاشكال تهدف الى التهوين من حجم ملفات الفساد والجرائم بحجة ان الجميع غارقين في هذا الوحل وليس هناك احد افضل من احد ، لكني اجد هناك متسعا من العذر لاعضاء الكتل السياسية باعتبار ان عملهم يتطلب فضح ملفات الكتل الاخرى وقد يغضون الطرف عن مخالفات منسوبة لاعضاء كتلهم لان هناك مصلحة معينة تجتمع عليها تلك الكتلة ، اقول هذا مبرر سياسيا لكنه ربما لايكون مبررا اخلاقيا .. لكن الشيخ الساعدي الذي خرج من كتلته ويدعي انه نائب مستقل ما الذي يحمله على هذه الانتقائية الفجة في انتخاب الملفات وكأن الله لم يخلق فسادا الا بعهدة المالكي والشهرستاني .. اعتقد ان لامجال لاي تبرير ولا حسن نية في تحليل سلوكيات سماحة الشيخ الساعدي سوى انه يضمر حقدا وعداءا شخصيا للسيد المالكي واعضاء كتلته البارزين او ان مواقفه هذه مدفوعة الثمن من جيوب داعمين معروفين .
لا يفوتني الاشارة الى عبارة الدكتورة الجميلة ( الجميلة تصلح صفة للعبارة وللدكتورة ايضا ههههه ) : "يتميز من الغيض" اقتباس قراني جميل وفي محله .

 
 

الكاتب: زائر لماذا كل هذا الكره [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 12:27 مساء ]

ما هذا الاصطفاف الطائفي يا ست ؟ تلوم الشيخ لانه لم ينتقد زعماء السنة بينما ينتقد المالكي الشيعي ، هل  معقول ان يصدر هذا من امرأة تحمل شهادة الدكتوراه او انها طبيبة لا ادري ما الشهادة التي تحملها ولكن لا يمكن ان تجتمع العنصرية والطائفية في انسان فما بالك ان يكون هذا الانسان امرأة التي من المفروض انها رقيقة وداعية الى الخير لا الى التناحر العنصري والطائفي ، من خلال متابعتي لخطب وتصريحات الشيخ الساعدي استطيع ان اقول انه من اشجع رجالات العراق لا يخاف في الله لومة لائم ، احسن من زعماء كثيرون سنة وشيعة يختبؤون تحت كراسيهم الوثيرة ويخافون ان يتصدوا للظلم ، وانا على يقين لو ان زعماء السنة في الحكم كان الشيخ الجليل انتقدهم بنفس الطريقة التي ينتقد بها الحكومة الحالية ، بدل ان تشدي على يديه وتقويه على الوقوف بوجه الانحراف تقفي بوجهه وتكسري مجاديفه ، لا ادري كيف يجتمع كل هذا الكم من الحقد العنصري والطائفي على قلب امرأة، تدعي انها دكتورة.

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 12:52 مساء ]

ياشيخ والله العتب مو عليك العتب على اللي لبسك العمامة
لماذا تنقمون من حزب الدعوة مايكفيكم التقارير على ابناءه وصعدتموهم للاعدام والسجب وتعذيب العوائل
السواعد الدعاة يعرفون من انت ايام صدام
لاتهديد ولاوعيد والله اذا تتجاوز على الدعاة سوف يحلقون لحيتك السواعد الكرام
والغيرة من المالكي هذا يكشف انك من غير ابيك وقد عرفت الاخيار من السواعد مارايتهم الا اكرامهم للكريم والناقص يرفعون العتب عليه
اي متهم بالفساد سوف تجره القوانيين انزع عمامتك واذهب الى الخارج لانك سوف تطال

 
 

الكاتب: زائر انتقدت الست ولم تنشروه ..لماذا؟ [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 01:06 مساء ]

اللي ينتقدكم ما تنشروه دائما تريدون من يمجدكم ..وبعدين تقولون اعلام حر

 
 

الكاتب: زائر علامات النفاق وسوء العاقبه [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 03:02 مساء ]

الساعدي منافق مع سبق الاصرار وسكوته عن افعال القائمه اللاعراقيه وايتام البعث
وقتل الشعب ومؤامرات الهاشمي والمطلك والضاري وكل احفاد بني اميه يدل على نفاقه وعبثه
وسذاجته وبارك الله بك دكتوره وكلامك واضح وادلة دامغه ؟؟
نتمنى ان نسمع عيق الساعدي على افعال الهاشمي وجرائم النخيب وعروس الدجيل وما خفي كان اعظم ؟؟
نفاق وسلاطة لسان لكون المالكي محبوب من قبل الشعب وهذا يغيض ضعاف النفوس ؟؟

 
 

الكاتب: زائر لا تتعجبي يا سيدتي [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 03:19 مساء ]

سيدتي العزيزة لا تتعجبي من الطريقة التي تكلم بها صباح اللاساعدي عن السيد المالكي، فمن حقه أن يتكلم بهذه الطريقة طالما أنه قد رأى بأم عينيه أن شخصاً مثل طارق الهاشمي له شأن أكبر من شأنه في الدولة وله كتلة كبيرة تقف خلفه قد عراه المالكي وسيقوده عما قريب الى حبل المشنقة باذن الله، فمن الطبيعي أن يرتعد ويرتجف هذا المدعو صباح لأنه بصراحة وببساطة يعرف مقدار الجرائم التي ارتكبها هو واخوته وعصابته في قضية تهريب النفط، وان ملفها سيفتح عما قريب ان شاء الله، لذلك خرج عن طوره وأخذ يتكلم بسوء أدب على السيد المالكي وكأن المالكي هو طارق الهاشمي، فبدلاً من أن يشيد بموقف رئيس الوزراء ويتكلم ضد الهاشمي بما يستحقه من كلام نراه قد فقد صوابه ونسى نفسه وعرف أن أيامه قد أصبحت معدودة فأراد أن يقول: أتغده بالمالكي قبل أن يتعشى هو بي.

 
 

الكاتب: زائر سبحان الله [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 03:20 مساء ]

الكاتبه العزيزه دكتوره ناهده ..أنا من بين قراء كتاباتك معجبة أيضاً بصراحتك وشجاعتكِ ومواقفك من الفساد  مثلما تفضلتي في بداية مقالك ووصفتي صباح الساعدي .
أسمحي لي كنت أنا من متابعي مايكتب على صوت الحريه  . أختلفت مع الدكتوره ناهده الشجاعه الصادقه عندما أستنكرتُ  كأحد القراء العراقيين هجوم شنه الكاتب هاشم العقابي ومقال تضمن أهانه لخطة فرض القانون وشخص السيد قاسم عطا ضمن حملة المدى وبعض وسائل الأعلام المأجوره .
قامت بحذف ردنا على الأسفاف وأعتذرت للكاتب العقابي رغم أننا لم نتجاوز على شخص كاتب ولكن كان ردنا على أسفاف معروفة أغراضه وأغراض من يقف خلفه .
عندما أنتفض العقابي لردنا عليه أعتذرت منه    كاتبتنا الشجاعه وحذفت تعليقاتنا قائلة أعتذر أخي أبو أمجد فأنا لم أقرأ تعليقات القراء ولكن لم تستوقفها حملة العقابي وأسفافه فتلتقي نظره على مقالات أبو أمجد .لتسأل نفسها عن سبب الأهانات التي يكيلها ولمصلحة من يدافع العقابي عن أعداء المالكي حتى وأن كانوا من القتله والأرهابيين فيستعين بحكايات شعبيه وأمثال ليهين أناس لولاهم ماأستطاع عراقي أن يسير في شارع أو يذهب لعمله .
الساعدي يشبه سياسيين  وأعلاميين وكتاب  كثيرين لامبدأ لهم ..نطالع كتاباتهم ونستمع لتصريحاتهم كل يوم .شكراً لنشر التعليق

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 03:24 مساء ]

عزيزي الاستاذ عماد الدين .. حياك الله واستبق الايام لاقول لك كل عام وانت وعائلتك ومن تحب والعراق والطيبين بالف الف خير .. شكرا لملاحظتك وحقا لو سئل الساعدي عن هذه الاشياء التي وردت في المقال وغيرها الكثير مما يتغافل عنه ويغمض عينيه وكانه لايراه ماذا سيقول .. لماذا الهجوم الكاسح ومنذ سنوات على المالكي فقط ,هنالك من المثالب الكثير ومن المفسدين السياسيين الكثير لو اراد الشيخ الساعدي حقا القاء الضوء على على هذه المفاسد في صالح الوطن والمواطن ولكن هنالك من يقول وكان الساعدي وكم مسؤول شيعي آخر لامهمة لهم الا مهاجمة المالكي وتقويض حكومته وكانهم مدفوعين من جهة او من دولة ما للنيل منه  .. تقبل تقديري واعطر تمنياتي بالعام الجديد ويارب يكون سعيد عليك وعلى كل العراقيين

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 03:34 مساء ]

ابو كرار الفيلي .. تحية وكل عام وانت بخير .. اما الصنف الاول فهم يكرهون المالكي رغم انه شيعي مثلهم ومن ملتهم فهو اما لانهم مدفوعين من جهات اجنبية لتقويض حكومته والانتقاص مما انجزه كي تثنى الوسادة للبعثيين الذي خبرنا ماهيتهم الوحشية ..واما حسد عيشة,, واما صراع على النفوذ .. واما الصنف الثاني الكاره لامريكا بعد ان حرررت العراق فاقول لك صدقا اغلب العراقيين استبشروا خيرا بقدوم الامريكان واستقبلوهم بالاهازيج والورود واعتبروهم فاتحين لانهم خلصوهم من شقي جبار كان يحكم العراق بالدم والحديد والنار ولكن عندما رأوا ان امريكا سرقت تاريخهم المتمثل بالمتحف العراقي وكنوزه المتمثلة بكنز نمرود ونفائسه الثمينة في المتحف والوزارات والقصور الرئاسية واحرقت الدوائر والوزارات ولم تحميها كما حمت وزارة النفط وعندما شجعت الطائفية وجلبت القاعدة لتعيث بالعراق فسادا تحت عباءتها وعندما شجعت القتل الطائفي وسادت ثقافة المفخخات التي لم نسمع بها من قبل والتي اخذت تحصد ارواح العراقيين وبشكل يومي في حرب ابادة واضحة ومنظمة .. كره الناس امريكا واستاؤا منها وتمنوا مغادرتها

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 03:39 مساء ]

الكاتب القدير السيد عقيل الموسوي .. تحية وتقدير .. وكل عام وانت بخير وصحة وبركة .. اما عن الموقع فاني ومنذ عام ومنذ رحيل ابو الوليد رحمه الله اعتزلت الموقع واصبح تحت اشراف الاستاذ علي الغبان وهو الان مديره ومشرفه العام بدلا مني .. ولكني سمعت انه يجري عملية في العين في بلده فنلدا وربما اقفله لانه  مريض مع حقيقة انه يوجد محررين اخرين غير علي بالموقع .. تحياتي وتقديري الكبيرين سيد عقيل الموسوي

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 03:45 مساء ]

الاستاذ د. جعفر .. كل عام وانت بخير وصحة ونعمة .. نعم دكتور هنالك تصرفات لايمكن فهمها وفهم دوافعها .. اذ حتى لو كان للمالكي اخطاء اليس من الاجدى ان يتم مناقشة الامر بشكل سري وعلى مستوى المسؤولين ولماذا كل يوم مؤتمر وتصريحات نارية مركزة وموجهة لشخص المالكي فقط , الا يعطي ذلك انطباعا ان الامر قد يكون وراءه هدف معين ةمدفوعا.. هل تعلم دكتور ان في بريطانيا ممنوع لاي مسؤول او نائب ان ينتقد الحكومة علنا او في دولة اجنبية ويعتبر شيء يجرم عليه القانون .. ولكن مسموح الانتقاد وحتى التقاتل داخل قبة البرلمان .. ثم لو كان المالكي ديكتاتورا كما يصفه فلماذا لم يلق القبض عليه منذ اربع سنوات وهو يهاجمه بعنف وشراسة .. شكرا لمداخلتك القيمة

 
 

الكاتب: زائر [بتاريخ : الخميس 29-12-2011 03:49 مساء ]

الاستاذ فرات من بغداد .. تحية ملؤها المحبة لبغداد الحبيبة ولكم وكل عام وانتم بخير وبركة وامن وامان .. انتم الصامدون في بغداد بوجه الارهاب والمفخخات والدسائس من كل حدب وصوب سلمتم وبارك الله بكم .. عزيزي لقد قلت عبارة جميلة جدا وهي انهم على استعداد لان يجعلوا من الزرقاوي شهيدا ومن القاعدة بطلة ومن الملايين المسروقة من قبل وزراء علاوي حق مشروع طالما هي ضد المالكي .. احسنتم وجعل الله ايامكم كلها مسرة وفرح وامن وامان آمين

 
 


الصفحات
1 
23 > >>
 


 

Copyright© 2009 بإستخدام برنامج البوابة العربية 2.2