المرجعية العليا تنتقد “همجية التعامل” مع الاطباء

إنتقدت المرجعية الدينية العليا، الجمعة، ما وصفته بـ “همجية التعامل” مع الأطباء، داعية إلى حمايتهم، فيما أشارت الى وجود طرق قانونية يجب ان تتبع اذا كان الطبيب “مقصراً”.

وقال ممثل المرجعية في كربلاء السيد احمد الصافي خلال خطبة صلاة الجمعة في الصحن الحسيني وتابعها “عراق القانون”، إن “العنف ضد الشرائح وبالاخص الاطباء غير مبرر”، مشيراً الى أن “حالات الوفاة في العمليات الجراحية امر طبيعي الا ان اعتداء ذوي المتوفي على الطبيب بهمجية هي حالة اجتماعية غير محببة”.

وأضاف الصافي، “يجب ان تكون هناك حماية للأطباء، سيما أن حالة الطب حالة صحية ولابد من المجتمع ان يغتنم هذه الكفاءات لاحتياجه لها”، مشيراً الى أن “هناك طرقاً قانونية وعرفية وشرعية تجاه الطبيب اذا كان مقصراً”.

هذا وشهدت الملاكات الطبية في الشهور الماضية حالات “اعتداء” على اطباء في العيادات الطبية والمستشفيات في مناطق متفرقة من البلاد من قبل المواطنين، فيما عزا مسؤولون ذلك الى عدم وجود قوانين مفعلة لردع كل من يقوم بهذه الاعمال.

تعليق واحد

  1. اتمنى على المرجعيه ان تنتقد الاوضاع الامنيه و قرار ضم حرس نينوى للحشد الشعبي. لكن احمد الصافي يستلم راتب برلماني و هذا المهم عنده اما باقي الناس فالى الجحيم. ضحكوا علينا بمقوله بحت اصواتنا

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العبادي يعلن الاتفاق مع يلدريم على انسحاب القوات التركية من بعشيقة

أعلن رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، السبت، إتفاقه مع نظيره التركي بن علي يلدريم على طلب العراق بشأن سحب ...