محاولة اقتحام سجن الطوبجي ببغداد وسيطرة القوات الامنية

نفى المتحدث باسم الداخلية العميد سعد معن هروب اي من النزلاء من سجن الطوبجي ببغداد.

من جانبه صرح وزير العمل نصار الربيعي ، باصابة اربعة من حراس سجن الطوبجي بعد ان منع الجيش دخول الارهابيين للسجن. ولم يستطع اي سجين الفرار. حسب تصريح الربيعي.

عناصر في سجن الطوبجي يؤكدون غلق السجن من الداخل و عدم حدوث اي عملية هروب و ان العمليات الانتحارية كانت في خارج السجن

تعليق واحد

  1. عبد الكريم الزركاني شفيلد. بريطانيا

    السيناريو يتكرر بنفس الاسلوب ولايوجد متصدي وحل وأعتراف بالتقصير ووضع خطه لمعالجة الخطأ !!!!
    يجب أن نعترف بوجود علاسه بين صفوف وزارة الداخليه وهنالك من هو مستعد ان يبيع العراق بدولار واحد ومن هم من أزلام النظام السابق اللذين أعاد وظيفهم البرنس علاوي ونظام المحاصصحه وسوف أعطيكم مثل وأسال كل منصف يبدي رأيه لان هنالك دماء تسيل وحقوق تسلب وضحايا وأرامل ومعوقين
    هل يعقل أن يعاد توظيف المقدم خليل ابراهيم السامرائي ظابط الشؤون الفنيه في دائرة أمن السماوه عضو فرقه في حزب البعث !!!! .. أحد زملائي المهندسين رأه بالعين المجرده بعد 2003 ظابط شرطه في بغداد هل هكذا شخص تخرج من كلية ألامن القومي وخدم في دوائر الامن ثلث عمره أذا لم يكن أكثر أن يغير جلده ويضبط الامن ويكون مخلصاَ للعراق والتغير وهو سجله ممتلئ بالتصنت على المكالمات الهاتفيه وله الحق ان يدخل لكل شبكات البدلات ويغلقهاخلفه ويربط كل هاتف الى شبكة الامن ويصور كل التظاهرات التي خرجت بعد استشهاد محمد صادق الصدر وأنا رأيته بأم عيني في أحدها يلبس الشروال ودشداشه ويشماغ أحمر بين المتظاهرين لانني لايمكن أن تخطئه عيني لانني أحد ضحاياه والمرحوم مكي محمدجابر بتقرير بعثه للامن العامه تسبب في سجننا لمدة شهر لمجرد تركنا ألدائره نصف ساعه اختلاف في دور الاستلام والتسليم بين الموظفين بحجة في هذه الفتره يصل البث المعادي ألايراني سبب تافه لايعقله حتى الطفل لانه في تلك الفتره لاتوجد أمكانيه نصب ساتلايت أوثريا في 1997 ولاتوجد أمكانية وصول البث المباشر للسماوه للبعد الجغرافي عن الحدود وأن وصل نحن غير مسؤولين عنه لاتوجد عندنا أمكانية منعه نحن فنين في بريد السماوه(المايكرويف) مكان عملنا في محطة تلفزيون السماوه نستلم البث العراقي(تلفزيون العراق والشباب) والاتصالات من بغداد وتعيد بث محطة التلفريون

اترك رد