مجلس محافظة كربلاء تتهم بغداد بعدم الايفاء بوعدوها بشأن صرف المستحقات المالية للمحافظة من الموازنة .

اتهم مجلس محافظة كربلاء، الأحد، الحكومة المركزية في بغداد بعدم الايفاء بوعدوها بشأن صرف المستحقات المالية للمحافظة من موازنة الحكومة، لثلاثة أعوام.

وقال نائب رئيس المجلس علي المالكي لـ/موازين نيوز/،ان “الحكومة المركزية لم تف بوعودها تجاه المحافظة من خلال عدم توفير اموال الموازنة الاتحادية للمحافظة للاعوام 2015 /2017/2016، والتي أقرها مجلسا الوزراء النواب”.

وأضاف المالكي، أن “تأخر تلك التخصيصات أدى الى توقف المشاريع الحيوية والمهمة وخاصة مشاريع الطرق الحولية التي تساهم في التخفيف من مشكلة الزخم المروري خاصة في الزيارات المليونية، اضافة الكراجات الكبيرة ومشاريع الصرف الصحي والماء والمدارس التي وصل قسم منها الى نسب إنجاز متقدمة”.

وتابع، أن “زيارة الأربعين هذا العام  اعتمدنا على جهود دوائر المحافظة والإيرادات المحلية وبجهود الفرق التطوعية والمنظمات والأحزاب للمساهمة في الخطط الأمنية والخدمية وخطة النقل”.

وأشار الى، “حاجة المحافظة الى اموال لسد اجور رواتب الأجراء اليومين في دوائر البلدية والكهرباء وباقي الدوائر”، داعيا الجهات المعنية في الحكومة الاتحادية الى “الاستجابة لمطالبهم”.

وأوضح، أن “الحكومة المركزية لم تلتزم بما تصرح به تجاه محافظتنا بما يتعلق بالجانب المالي منذ عام 2015 والى الان، مجرد وعود لا تطبيق لها على ارض الواقع ونحن مع ذلك مطالبين بتوفير الخدمات لملايين الزائرين ونحن لا نملك  مبالغ مالية تكفي لهذه الطلبات”.

ولفت المالكي، إلى أن “كربلاء أصبحت مدينة عالمية وواجهة للعراق لانها تستقبل ملايين الزائرين من مختلف البلدان العربية والأجنبية، ويجب ان توفر لها اموال ومشاريع تساهم في تطويرها وخدمة الزائرين”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الطالب النازح والبصير يناشد وزير التعليم العالي لإستجابة طلبه

طالب “بصير” يتميز بشدة الذكاء ويمتلك قدرات عقلية وسمعية كبيرة، ورغم أنه “ابن شهيد” وأدى ...