معلمون : سنتجه الى بغداد ونطلب تأمين رواتب الموظفين في كردستان

أعلن عدد من المعلمين الغاضبين في مدينة السليمانية، امس السبت، مطالبتهم الحكومة الاتحادية في بغداد بتأمين رواتبهم، مؤكدين انهم سيستمرون بالكفاح المدني من اجل حقوق ورواتب المدرسين والموظفين في كردستان وسيتجهون الى بغداد من اجل مطالبهم.

 

 وقال أحد المعلمين الغاضبين دانر محمود في مؤتمر صحفي عقده امام مديرية تربية غربي السليمانية، ان “ما حصل خلال الأعوام الثلاثة الماضية من الاعتصام والدفاع عن حقوق المدرسين والمعلمين كان موقفا ايجابيا وكان من المفترض ان يكون للأحزاب السياسية الكردية موقفا من أجل المصلحة العامة وان يستجيبوا لهذه المطالب إلا انه للأسف لم يلتفتوا لهذه المصالح وهذا ما دفعنا على الإصرار بكفاحنا من أجل حقوق المدرسين والمعلمين”.
واشار إلى ان “كردستان تمر بمرحلة سياسية خطيرة جداً وكل الذين شاركوا في هذه الحكومة يتحملون سبب هذه الانتكاسة التي تسببت بالأزمة السياسية والاقتصادية والادارية في الاقليم ويجب ان لا نسمح لهم مرةً ثانية أن يكونوا ممثلين عن الكرد من أجل مصالحهم الشخصية والحزبية”.
واكد انه “من اليوم ننهي توجيه مطالبنا لحكومة الاقليم وسنتوجه الى الحكومة الاتحادية في بغداد للدفاع عن حقوق الموظفين والمدرسين وتأمين رواتبهم نطالبهم بعدم خلط معيشة المواطنين مع السياسة غير المسؤولة ونحمل المسؤولين الكرد خطواتنا المستقبلية لعدم استجابتهم لمطالبنا خلال السنوات الثلاث الماضية”.
وأضاف، انه “نعلن اننا سنستمر في كفاحنا المدني من أجل ايصال مظلومية الموظفين والمدرسين وسوء قطاع التربية في كردستان الى جميع الدول والأمم المتحدة والمنظمات المختصة بالتربية وحقوق الانسان وبرلمان الاتحاد الاوروبي ونحمل المسؤولين مسؤولية تدهور أحوال الموظفين والمدرسين”.
وحذر من “وجود خطر كبير على مستقبل العام الدراسي الحالي بالنسبة للطلبة مع التأكيد على ضرورة معالجة مشاكلهم بأسرع وقت ممكن لعدم خسارتهم للسنة الدراسية الحالية.

2 تعليقان

  1. ما عليكم ايها الاكراد ويامن صوتو جميعكم لتحطيم العراق الا التوجه الى زعيمكم الفاشي وقدوتكم واطلبوا منه رواتبكم ولم لا..لقد سرق هو وعاعلته البار زاني اكثر من سبعين مليار دولار هل فهمتم سبعين مليار دولار ..يعمي مو مليون ولا دينار …من قوت الشعب العراقي وسرق رواتبكم والاموال التي كانت تدفع من الحكومة المركزية ..وهو بالتأكيد وبما انه مخلص للشعب الكردية ولقضاياه وحريص عليكم حتى تعلمو الاطفال اللغة الكردية وتمنعونهم من الكلام والتحدث بالعربية ثم تقومون بغسل ادمغة الاطفال وتعلموهم على كره العراق والعرب و حتى الاسلام …بما انكم تطبقون مايريد زعيمكم العنصري الفاشي الناكر للجميل هو وابوه السئ الذكر ..فأنه وبالتأكيد سيدفع رواتبكم وما هي الا شئ لا يذكر من ثروته وثروة عائلته والتي سرقها من العراق ومن نفطه ومن حدوده و من مال الدولة العام ومن تسويقه للنفط الذي سرقه داعش ومن بيعه الاسلحة لداعش ومن تواطئه مع اعداء العراق وتنفيد اجندهم اذهبوا له وسوف لن يخيب امالكم اليس هو الكردي الاصيل الذي يحب شعبه ويضحي من اجله واستمعتو له واطعتوه على تقسيم العراق…… انه منقذكم من ظلم العراق لكم

  2. ماذا يعلمون في مدارسهم غير كره العراق والعرب والسؤال المهم هو هل وزارة التعليم العراقية هي من يشرف على مناهج التعليم؟ وهل اللغة العربية لغة العراق الرسمية هي لغة رسمية في مدارسهم ام هي مجرد مستوطنة داخل وطن؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الطالب النازح والبصير يناشد وزير التعليم العالي لإستجابة طلبه

طالب “بصير” يتميز بشدة الذكاء ويمتلك قدرات عقلية وسمعية كبيرة، ورغم أنه “ابن شهيد” وأدى ...