وقال نائب وزير الصناعة الصيني، شين غوبين، خلال منتدى لصناعة السيارات، السبت، إن وزارته بدأت “بحثا حول وضع جدول زمني لوقف إنتاج وبيع هذه السيارات التقليدية”، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء (شينخوا) وصحيفة الشعب اليومية التابعة للحزب الشيوعي.

ولم تفصح التقارير عن هذا الموعد المحتمل، بيد أن بكين تكثف الضغوط على شركات صناعة السيارات لتسريع تنمية الكهرباء.

وتعد الصين أكبر سوق للسيارات في العالم من ناحية عدد السيارات المباعة، وستتسبب هذه السياسة الجديدة في تغيير كبير بهذه الصناعة العالمية.

يذكر أن مبيعات الصين من السيارات الكهربائية ارتفعت بنسبة 50 بالمئة خلال عام 2015، لتصل إلى 366 ألف سيارة، أي 40 بالمئة من الطلب العالمي، بينما بلغت مبيعات الولايات المتحدة 159620 سيارة.

وكانت فرنسا وبريطانيا قد أعلنتا في يوليو الماضي وقف مبيعات سيارات البنزين والديزل بحلول عام 2040، في إطار الجهود الرامية للحد من التلوث وانبعاثات الكربون، التي تساهم في ظاهرة الاحتباس الحراري.