الداخلية تؤكد توقيف الشهيلي لتورطه بتهريب سجين من مركز شرطة زيونة شرقي بغداد

اكدت وزارة الداخلية، الاربعاء، ان النائب السابق جواد الشهيلي موقوف حاليا ويخضع للتحقيق على خلفية تهريب سجين من سجن المثنى ببغداد.

 

وقال الناطق الرسمي للوزارة العميد سعد معن في بيان اطلع “عراق القانون” على نسخة منه، إن “الوزارة اتخذت الاجراءات القانونية بحق النائب السابق جواد الشهيلي وهو موقوف حاليا وفق المادة ٢٦٨ من قانون العقوبات في احد مراكز الشرطة”.

واشار معن، الى “صدور مذكرة القاء قبض بحقه من مجلس القضاء الاعلى وهو رهن التحقيق الان على خلفية قضية هروب المدان عصام جعفر عليوي”.

وأعلن مكتب وزير الداخلية قاسم الاعرجي، في وقت سابق من اليوم الاربعاء، عن استقبال الاخير وفداً من التيار الصدري وبصحبتهم النائب السابق جواد الشهيلي، فيما اكد وفد التيار أن حضور الشهيلي جاء من اجل الوصول الى حقيقة تداعيات هروب مدير التجهيزات الزراعية السابق من التوقيف.

وكشفت هيئة النزاهة، يوم امس الثلاثاء، أن مدير عام شركة التجهيزات الزراعية هرب من مركز شرطة في بغداد بمساعدة نائب سابق، مشيرة إلى اعتقاله خلال محاولته الهروب إلى احدى دول الجوار.

وأعلن وزير الداخلية قاسم الأعرجي، أمس، عن اعتقال السجين الهارب من مركز شرطة المثنى في زيونة، مبيناً أن اعتقاله تم في منفذ الشلامجة الحدودي.

يذكر أن الموظف المذكور محتجز بأمر قضائي صادر عن هيئة النزاهة لاتهامه بـ”اختلاس” أموال من وزارة الزراعة.

2 تعليقان

  1. وبعد التفاهمات المقبلة!! سوف يطلق سراحه لعدم ثبوت الأدلة !!؟ وكأن شيئاً لم يكن!

  2. علي عبدالامير

    المشكلة ليست بجواد الشهيلي لان جواد الشهيلي اصلاً لم يتم توقيفه او اعتقاله .بل المشكلة بما تحمله من رتب كيف وصلت اليك بهذه الفترة القياسية من الزمن وهذا انما يدل على تفاهة ما يسمى بقيادة قوات الامن والداخلية .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هروب جماعي لـ”داعش” من راوة

كشف قائممقام قضاء راوة بمحافظة الانبار حسين علي، امس الثلاثاء، عن هروب جماعي لعناصر “داعش” ...