“سعد اليابس” .. محافظاً للبصرة !!!

أمين ناصر

البصريون يرشحون الفنان الجدلي سعد اليابس لتولي زمام محافظتهم وتمشية امورها بعد استقالة المحافظ السابق ماجد النصيراوي وتضارب الانباء بشأن هروبه الى ايران عن طريق معبر الشلامچة، بعد هروب نجله محمد باقر الى الكويت بجواز سفر استرالي، واعتقال رئيس مجلس المحافطة صباح البزوني، وتشرذم المجلس التشريعي للمحافظة بسبب صراع القوى والارادات وفساد الاحزاب الحاكمة، واعتقال النائب الابرز عن المحافظة محمد الطائي في دبي، بسبب تهم فساد وتبييض اموال. وبعد استقالة رئيس لجنة الرقابة المالية “الشيخ السليطي” العمل السياسي وتوجهه الى الاستقالة من المجلس التشريعي للمحافظة، “وضياع الطاسة” وفساد القضاء والنزاهة.. وافلاس الخزينة وهروب الشركات الاجنبية الفاعلة بالبصرة بمليارات الدولارات كالشركات الاماراتية واللبنانية وحتى شركات الزبالة الكويتية، والمتعهدة بجمع نفايات المحافظة، وانعدام ثقة الشارع البصري بكل احزاب السلطة ممن حكمتهم تحت عباءة الدين والاسلام السياسي ونصرة المذهب (الدعوة والمجلس ودولة القانون والتيار والفضيلة) “شلع قلع” .

توجهت انظار الشارع البصري وبجدية الى انتخاب “عازف الخشبة” الفنان الموهوب سعد اليابس، لايمانهم بنظافة كفه ويده تلك اليد التي لا تعرف طريقاً الى الفساد بحسب قولهم ولا طريق لها الا فرفشة الناس واسعادهم..!
ويقولون: جربنا اللطامة كلهم حرامية … خلينا نذبها عالخشابة وهيج نطبق نظرية المرجعية مع الاعتذار …بـ”ان المجرب لا يجرب”..!

4 تعليقات

  1. من الممكن جدا ان يكون اشرف من جميع العمائم والمسئولين والاحزاب التي حكمت العراق من بعد 3003 والى الان
    لان الجميع كان ولايزال كاذب وسارق ومجرم وجبان ولايؤتمن به

  2. من الممكن جدا ان يكون اشرف من جميع العمائم والمسئولين والاحزاب التي حكمت العراق من بعد 2003 والى الان
    لان الجميع كان ولايزال كاذب وسارق ومجرم وجبان ولايؤتمن به

  3. اذا كانت ايران فعلا قد تستقبل مثل محافظ البصره الحرامي المجرم
    هذا يدل على ان ايران شريكة بمئسات وتجويع ونهب ثروات البصريين والعراقيين كافة وشريكة بلاجرام

  4. يا اهل البصرة ابكوا على حظكم العاثر فان الخصخصة عفوا الحصحصة منذ يوم اراد مقتدى الغدر ان يجعل البصرة نارا على نار وضرب نوري المالكي ضربة موجعة في قلب كتلة مقتدى وقتل من اعوان ابو تراب من الطرفين الكثير \\ ولكن ذيول الخامنئي لايهمهم ارواح المستضعفين من الناس سوى تمشية مصالحهم فنظروا الى كتلة عمار واختاروا ايضا عن طريق المحاصصة المناصب ولكن طلع الواوي ابشع من الضبع فافلس المحافظ وزمرته خزينة المحافظة والحكومة المركزية اهملت البصرة وكانت تعطي من حصة البصرة لاقليم كردستان عندما كان هوشيار البطل الكردي وزير الخارجية بعده وزير المالية والموالي لمسعور كليا ولا ولاء لهم للعراق ابدا والضاحكين على ذقون رجال الحكم في بغداد فخربوا العراق وحتى خربوا الشمال ماديا واجتماعيا حيث بوق مسعود تعمل ليل ونهار من اجل تكوين الحقد والكراهية لاعوان الحسين لان مسعورهم والمحيطين به وهابيون بعثيون خونة مصاصين لدماء الناس واموالهم وعقولهم وهم عصابة من الاوغاد المجرمين مافيا صدام والحزب اللاديمقراطي الكردي \\ ولكن سنرى في المستقبل القراب ماذا يحل للشمال العراقي \\ من حفر حفرة لاخيه وقع فيه \\ ونتمنى لاهل البصرة ان يهئ لهم ربهم من يتالم قلبه لهذه البقعة المغبونة ابحثوا يا اهل النزاهة عن اللصوص والفاسدين وعروهم عند القضاة والحكام ولا ترحموا الظالمين لان الله ناصر المظلومين ومن يبحث عن حقوقه يناله والله ناصر حقكم وشكرا \\\\\

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ليش يا ولد الحرام؟؟؟

حسن حاتم المذكور